فكم من صغير إذا تَكلم أنصت لهُ الكِبار وكم من كبير إذا تَكلم ضحك عليه الصِغار

أصدقائي الأعزاء مرحبا بكم
مدونة gdbooks4u تتمنى لكم قراءة ممتعة

 فكم من صغير إذا تَكلم أنصت لهُ الكِبار  وكم من كبير إذا تَكلم ضحك عليه الصِغار


طفل في الثالثة عشر من عمره 
استغل خطأ غير مقصود كي يصبح مليونيرا
كان دومينيك ماكفي يتصفح الانترنت 
وأراد الدخول إلى موقع موقع شركة بطاقات الائتمان الشهيرة فيزا، 
فكتب حروف موقعها خطأ كان هذا الخطأ هو بداية سعادته
فقد دخل على موقع شركة تبيع عجلات السكوتر 
وأعجب بها كثيرا حتى أنه أراد واحدة بشدة 
ولكنه لم يكن يستطيع تحمل تكلفتها 
فكتب إلى الشركة المصنعة يحاول إقناعها أنها إن أعطته واحدة مجانا 
فسيتمكن من تسويق الكثير لها في بلده انجلترا 
لم توافق الشركة ولكنها أرسلت تقول له أنه يستطيع أن يحصل على دراجة مجانا 
إن اشترى خمس دراجات فالسادسة ستكون ملكه مجانا
عكف دومينيك طوال اسبوعين على العمل في وقت فراغه 
وقام ببيع أشياء صغيرة لأصدقائه ومعارفه 
حتى جمع ما يكفي لشراء الخمسة
لم يصدق نفسه من الفرح حين حصل على الدراجات الستة 
ولكنه كان يعلم أن عليه بيع الدراجات الخمسة بسرعة 
واستطاع ذلك فعلا خلال الاسبوع الأول 
فطلب عشرة باعها أيضا وهكذا استخدم الانترنت في التسويق 
وكان يوزع أوراقا دعائية في طريقه للمدرسة 
أصبح دومينيك خبيرا في التسويق ومليونيرا قبل أن يتم عامه 30


شكرا لزيارتكم الكريمة
تعليقات فيسبوك
0 تعليقات بلــوجر

0 تعليق على موضوع " فكم من صغير إذا تَكلم أنصت لهُ الكِبار وكم من كبير إذا تَكلم ضحك عليه الصِغار"


الإبتساماتإخفاء