ضفدع ماوتسي تونغ كان ينظر إلى السماء على أنها بحجم فوهة البئر ولو صعد لعرف أن ماكان يراه ليس إلاجزءاً صغيراً من سعة السماء

أصدقائي الأعزاء مرحبا بكم
مدونة gdbooks4u تتمنى لكم قراءة ممتعة

ضفدع ماوتسي تونغ كان ينظر إلى السماء على أنها بحجم فوهة
البئر ولو صعد لعرف أن ماكان يراه ليس إلاجزءاً صغيراً من سعة السماء












حين ينظرإلى مسألة من المسائل يجب عليهم ألاّ ينظروا إلى بعض جوانبها فحسب
 بل عليهم أن ينظروا إليها من جميع جوانبها.
فإذا فرض أن ضفدعا قال وهو فى قعر بئر : 
" ليست السماء إلاّ بحجم فوهة البئر". فهو مخطئ ن لأنّ حجم السماء أكبر من أن يعادله حجم فوهمة البئر. أمّا إذا قال الضفدع :
" إنّ قسما معيّنا من السماء هو بحجم فوهة البئر" ، فهو على حق ، لأنّ ذلك يتفق مع الواقع.




شكرا لزيارتكم الكريمة
تعليقات فيسبوك
0 تعليقات بلــوجر

0 تعليق على موضوع "ضفدع ماوتسي تونغ كان ينظر إلى السماء على أنها بحجم فوهة البئر ولو صعد لعرف أن ماكان يراه ليس إلاجزءاً صغيراً من سعة السماء"


الإبتساماتإخفاء